• سيادة القاضي - قصة شعرية تمثل مشهدا قضائيا بمناسبة الفصح - عصام نسيب عودة

سيادة القاضي الأعظم ... عندي قضية، ولكنها عسيرة ...

لا أعلم أين أبدأ، كيف أشرح ومتى أنهي ...

ماذا أقول وكيف أطرح أسبابي ...

فأنا عاجز ... جبال أمامي ... أكاد لا أراك .. يا سيادة القاضي ...

فكيف لي أن أقدم حججي ؟! ...

وحتى إن وصلتك .. ومثلت أمامك ...

أعلم أن قضيتي حالة ميؤوسة، طريقها محسوم ...

قضيتي ملف يائس ... نهايتها موت محتوم ...

محاطة بحُلكة ظلام ... نورها معدوم

يا ليتك تسمعني فخامتك ... أناجيك من أعماق السجون

قضيتي صعبة ... عنوانها جسد، محورها خطية .. عالمها مشحون

بالذل والتعب والفشل ... بأرض شقاء وشجون

تعبت من تنهدي ... أكاد أختنق من كثرة الظنون

لصق لساني بحنكي، رجفت عظامي، ارتعش قلبي ... أين أنتم أيها المستريحون

تحولت رطوبتي إلى يبوسة الحر ... وأنتم صامتون

القحط والقيظ بمياه الثلج اختفيا ... كذا الهاوية بالذين يخطئون

اختلط عليّ أمر، أنا لا أبصر شيئا ... فكري مسموم

فبيني وبين سيادتك حواجز ... جبال ووديان وحصون

ويحي أنا الانسان الشقي ... من ينقذني من جسد المنون

خطيتي عظيمة لا أحتملها ... ساعدني أرجوك .. صرخت بجنون

فأنت الجالس على ... عرش العدل والحق الموزون   

يتملق لك أعداء ... من صوت رعدك يخشون

صوت يولّد الإيل ... وفي هيكلك مجد قائلون

فأنت الذي كان ... والكائن والذي يكون

تعبت من السعي ... أيست من البحث ... أين أنتم أيها العلمانيون

استسلم الجسد وخارت قواي ... فملت تحت شجرة زيتون

قابعة في جذع جلجثة ... في تؤدة وسكون

أزعجتني أحلام ... هاجمني أرق ... انفرجت الجفون

هل يساعدني أحدكم ... أم أنكم قوم غافلون

أتخفى عنكم حقيقة ... أوهل أنتم ناسون

حكم القاضي مُنزل ... بموت البشر أجمعون

أجرة الخطية موت ... ألا لستم تعلمون

فمصيركم هو مصيري ... بحكم الموت مقرون

وبينما أنا بشدة الألم ... والدمع يذرف بسخون

قطر شيء على وجنتي ... بختم الدم مختوم

تبعتها قطرة أخرى ... هي دماء ألستم ترون

رفعت عيني للعلا ... وإذا بمشهد لا تصدقه عيون

جسدا ملطخا بالدما ... من الرأس حتى الدون

مكللا بالشوك رأسه ... ممزق الجسد موشوم

على صليب عار ... معلقا معذبا ملعون

وفي خضم الرهبة وأنا ... بفعل المشهد مصدوم

سمعت صوتا خافتا ... بكلام الزفير حنون

لا تخف يا بنيّ ... صليبي مكفول بعهد مضمون

مررت بزمن الحب بك ... حرا طليقا كي تكون

ودمي نضحت عليك ... من جنبي المطعون

خطيتك أخذت وبري وهبت ... لك ولكل من يقبلون

قد محوت الصك عنك ... لعهد جديد ليس بلا قانون

الرحمة والحق التقيا ... في صليبي مجتمعون

فليتك تدخل في عهدي ... عهد حب فياض يدوم