• انتخاب القس الدكتور اندرية زكي رئيساً للطائفة الانجيلية في مصر خلفاً لصفوت البياضي
انتخاب القس الدكتور اندرية زكي رئيساً للطائفة الانجيلية في مصر خلفاً لصفوت البياضي

عن اليوم السابع

 

انتخبت الطائفة الإنجيلية بمصر اليوم، الدكتور القس أندريه زكى اسطفانوس، رئيسا جديدا للطائفة خلفا للدكتور القس صفوت البياضى الذى انتهت فترة رئاسته للطائفة.

جاء ذلك خلال اجتماع المجلس الإنجيلى العام الذى عقد بمقر رئاسة الطائفة الإنجيلية بمصر الجديدة، حيث كان هو المرشح الوحيد الذى تقدم للمنصب حيث تم التصويت بنظام الاقتراع السرى بين المرشحين لمنصبى الرئيس والنائب من خلال أعضاء المجلس البالغ عددهم 18 عضوا.

وحصل الدكتور القس أندريه زكى على18 صوتا، بينما تم انتخاب الدكتور القس جورج شاكر نائبا للرئيس، بعد حصوله على 13 صوتا، مقابل 5 أصوات حصل عليهم منافسه القس عيد صلاح.

الرئيس الجديد للطائفة الإنجيلية الدكتور أندريه زكى من مواليد 1960، متزوج وله ثلاثة أبناء، تخرج من كلية اللاهوت الإنجيلية بالقاهرة عام 1983، حاصل على دبلوم فى التنمية الاجتماعية من كندا عام 1988، وماجستير فى الدراسات اللاهوتية وعلم الاجتماع من أمريكا 1994، أيضا دكتوراه فى فلسفة الأديان والسياسة من جامعة مانشستر -بريطانيا عام2003، عن دراسة بعنوان" الإسلام السياسى والمواطنة والأقليات".

وله أيضا العديد من المؤلفات من بينها: الإسلام السياسى والمواطنة والأقليات – مستقبل المسيحيين العرب فى الشرق الأوسط، وصدر له مؤخرا مؤلفا بعنوان الأقباط والثورة، يتحدث فيه عن ثورتى 25 يناير و30 يونيو، ودور الأقباط فى هاتين الثورتين.


وله أكثر من 100 دراسة ومقالة نشرت فى العديد من الصحف المحلية والإقليمية والدولية باللغتين العربية والإنجليزية، وهو يشغل حاليا منصب مدير عام الهيئة القبطية الإنجيلية للخدمات الاجتماعية، والتى تعد واحة من كبريات منظمات المجتمع المدنى فى مصر والمنطقة العربية، أيضا رئيس رابطة الكنائس الإنجيلية بالشرق الأوسط وهى رابطة تجمع فى عضويتها مختلف الكنائس الإنجيلية فى مصر ولبنان وسوريا والأردن وفلسطين، كما يشارك فى عضوية العديد من المؤسسات المحلية والإقليمية والدولية.

ولعب الدكتور أندريه زكى الرئيس الجديد للطائفة الإنجيلية دورا هاما فى نقل صورة مصر الحقيقية إلى العالم الخارجى بعد ثورتى الخامس والعشرين من يناير، والثلاثين من يونيو، وذلك من خلال اللقاءات والحوارات التى أجراها فى مختلف القنوات الفضائية المحلية والدولية، أيضا من خلال تبنيه لدعم فكرة الدبلوماسية الشعبية عبر قيامه بتنظيم العديد من اللقاءات على المستويين السياسى والدينى فى عدد من الدول الأوروبية وأمريكا، ولقاءته المتكررة مع عدد كبار الساسة وصناع القرار فى هذه الدول.

 

القس الدكتور اندرية زكي
القس الدكتور اندرية زكي -