• المسيحيون - 1% في فلسطين و 2% في اسرائيل - نسبتهم كانت 10% قبل 100 عام - بدر منصور

أصدر الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني في شهر مارس 2018 تقريره حول النتائج الأولية للتعداد العام للسكان لعام 2017، وأظهر فيه أن عدد السكان الإجمالي بلغ 4 مليون و781 ألف نسمة، وهم موزعون في الضفة الغربية 2.882 مليونًا، وقطاع غزة 1.899 مليون.

كما كشف الإحصاء بأن الفلسطينيين يتوزعون حسب الديانة كالآتي: يدينون بالإسلام 4.616 مليون، وبالمسيحية 46.850 ألف،  وبديانات أخرى 1.384، وبذلك تبلغ نسبة المسيحيين المتواجدين حاليًا في الضفة الغربية وقطاع غزة 0.975% (حوالي 1 بالمائة) من عدد السكان الإجمالي.

وبحسب دائرة الاحصاء المركزية في اسرائيل في تقريرها في نهاية عام 2018، فإن عدد السكان المسيحيين بلغ 175,000 من مجموع 8,972,000 شخص ونسبتهم 1.95%. اما المسيحيين العرب فتبلغ نسبتهم 77.7% من مجمل المسيحيين في اسرائيل وعددهم 136,000.

وتدلّ الإحصاءات التي قام بها الانتداب البريطاني في عام 1922 على أن عدد سكان فلسطين التاريخية كلها كان آنذاك حوالي ثلاثة أرباع المليون منهم 590,890 مسلمًا، 83,794 يهوديًا و73,024 مسيحيًا.

وكان المسيحيون في عام 1922 مُوّزعين على النحو التالي: 33,369 أورثوذكسيًا، 14,245 لاتينيًا، 11,191 روم كاثوليك، 2,939 أرمنيًا، 2,382 مارونيًا، 813 سريانيًا أورثوذكسيًّا، 297 قبطيًا، 85 حبشيًا. أما الطوائف البروتستانتية فكانت تضم 4,553 أنجليكانيًا و 437 لوثريًا و 361 مشيخيًا و 724 من التمبلر الألمان و 826 من طوائف بروتستانتية أخرى